حقوق المرأة

image
الأحوازيات تستصرخن ضمائر العالم

08 أغسطس 2020

فُكُّـوا العـانيَ.. الماجدات الأحوازيات تستصرخن ضمائر العالم   تكتظ سجون النظام الإيراني بالماجدات الأحوازيات اللواتي لا ناقة لهن ولا جمل؛ سوى أنهن شاركن في أعمال إغاثية أو طالبن بحقوق مهدرة؛ فكان مصيرهن الوقوع في قبضة سجان لا يعرف الرحمة.   قصص ومآس شتى لمعتقلات أحوازيات قضين أيامًا سوداء في مراكز التحقيق الإيرانية، تلقين خلالها أبشع صنوف العذاب وتعرضن لمعاملة قاسية وتعذيب وحشي لا يتحمله الرجال.   وتبدأ رحلة التعذيب باحتجاز الأسيرات في ظروف قاسية وغير آدمية لا تتوفر فيها أدنى الشروط الصحية أو مقومات الحياة. وتبلغ ذروتها أثناء جلسات التحقيق لانتزاع الاعتراف

image
فاطمة بريهي ضحية حقوق المرأة المهدرة تحت وطأة النظام الإيراني

19 يونيو 2020

أفادت مصادر حقوقية، بمقتل امرأة أحوازية تدعى فاطمة بريهي على يد أقاربها بعد أن هربت من زواجها الإجباري إيران.   فاطمة بريهي ضحية حقوق المرأة المهدرة تحت وطأة النظام الإيراني   وأوضحت المصادر لـ"المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان"،  أن فاطمة بريهي تزوجت غصبًا من ابن عمها، وبعد فترة لم تستطع الاستمرار في زواجها الإجباري، فاتخذت قرار الفرار إلى إيران بعيدًا عن أهلها في مدينة عبادان. وأكدت المصادر أن سلطات النظام الإيراني لم تحرك ساكنًا أمام الجريمة التي هزت المجتمع الأحوازي، ولم تتدخل لحماية المرأة.   وترى المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان أن قضية مقتل ا

image
في اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة، السلطات الايرانية تختطف سيدة أحوازية

26 نوفمبر 2019

في اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد، المرأة السلطات الايرانية تختطف سيدة أحوازية بينما العالم يحتفل في اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة تختطف السلطات الايرانية السيدة ليلي شاوردي (كعبي) من بيتها الواقع في مدينة الفلاحية بدون مذكرة اعتقال. ذكرت مصادر موثقه في مدينة الفلاحية أن قوات النظام الايراني اختطفت يوم الإثنين (25-11-2019) السيدة ليلى شاوردي بنت عزيز (38 عامًا)، بعد أن دهمت منزله الواقع في مدينة الفلاحية التابعة لإقليم الأحواز. السيدة ليلى شاوردي من مواليد عام 1981 متزوجة وام لثلاثة اطفال قصر. اعتقلت السيدة شاوردي من قبل جهات غير معروفة تابعة لجهاز الاستخبارات الذين قدِّروا

image
وجع ومعاناة السجينات الاحوازيات لا ینتهی خلف القضبان

27 مايو 2019

وجع ومعاناة السجينات الاحوازيات لا ینتهی خلف القضبان   الاحتلال الايراني، حيث  يمارس الاخير يومياً بحق السجينات أقسى وأبشع أنواع التعذيب الجسدي والنفسي بين الحين والآخر. ويتنوع التعذيب الذي تتعرض له السجينات بين الإيذاء اللفظي الخادش للحياء، أو الاعتداء الجسدي، أو اتباع أسلوب الإهمال الطبي المتعمد، الذي أصبح عاملا إضافيا وعبئا ثقيلا على السجينات الأحوازيات في السجون الایرانیة. وتتعرض السجينة آمنة ساري، التي تبلغ 20 عام فقط من عمرها وهي من أبناء حي الثورة، وخريجة فرع المحاسبة ، وقد اعتقلت في يوم السادس نوفمبر عام 2018 من قبل استخبارات الحرس الثوری، في أعقاب اعتقال والدها حطاب س

image
المرأة الأحوازية.. الجندي المجهول في رحلة الكفاح ضد الانظمة الإيرانية

09 مارس 2019

مثلت المرأة الأحوازية الرقم الصعب في معادلة مكافحة الاحتلال الإيراني بكافة أشكاله وألوانه، فكانت عاملًا مشتركًا في الكفاح وحلقة الوصل، فهي أم المعتقل وزوجة الشهيد، لتكتب تاريخًا من النضال المشرف وتسجل اسمها في قائمة النضال العربي المشرف ضد المستعمرين. لم تأخذ المرأة الأحوازية حقها في تدوين قصص كفاحها ضد المغتصب الإيراني، لكنها منذ انطلاق شرارة الثورة الأولى في 25 من نيسان عام 1925 كانت فاعلة ومُشاركة من أجل استعادة السيادة الأحوازية المسلوبة. وفي ثورة الجليزي وانتفاضة الكرامة سجلت المرأة الأحوازية مواقف عظيمة وصور مشرفة، فمازال صدى أصواتهن يجلجل في شوارع الفلاحية: "بالروح بالدم نفديك يا أحوا

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin