مناشدة عاجلة

image

01 أبريل 2016

مناشدة عاجلة

إلى مجلس حقوق الإنسان
إلى جميع المنظمات المعنية بحقوق الإنسان

حكمت المحكة الثورة الإيرانية في الأحوازعلى ناشطين سياسين وحقوقين من مدينة الحميدية الاحوازية احكام جائرة بالإعدام وسجن المؤبد كما يلي:
1. الأسير قيس دشر صالح العبيداوي حكم بالأعدام
2. الأسير احمد دشر صالح العبيداوي حكم عليه بلاعدام
3. الأسير سجاد حميد صالح العبيداوي حكم بالاعدام
4. الأسير محمد حلفي يبلغ من العمر 25 سنة حكم 35 سنة سجن في مدينة يزد الإيرانية
5. الأسير مهدي عباس الزاير صياحي حكم 35 سنة سجن في مدينة يزد الإيرانية
6. الأسير مهدي معربي حكم عليه 25 عام سجن
7. الأسير علي حسن صالح العبيداوي الحكم الصادر ضده 25 عاما سجن
كما انهم لازالوا في قيد الاعتقال منذ شهور في زنازين المخابرات وتعرضوا لأبشع التعذيب الجسدي والنفسي وتعرضت عوائلهم للمضايقات والتهديدات مما أدى إلى أخذ اعترافات باطلة منهم.
إذ تدين المنظمة الاحوازية لدفاع عن حقوق الإنسان وبشدة الجرائم التي ترتكبها الدولة الايرانية ضد أبناء الشعب العربي الأحوازي وخاصة جريمة حكم الإعدام والسجن بحق هؤلاء المعتقلين، فأنها تحمّل الدولة الايرانية المسؤولية عن جميع الجرائم مثل الاعتقالات القسرية وتعذيب المعتقلين والاعدامات وغيرها من الجرائم التي ترتكب بحق الشعب الأحوازي.
وفي نفس الوقت الذي تعلن المنظمة الاحوازية لدفاع عن حقوق الإنسان، دفاعها عن حقوق الإنسان، وحق الشعب العربي الأحوازي المشروع في تقرير مصيره والوصول إلى الحرية، فأنها تناشد منظمات حقوق الإنسان العربية والأجنبية وجميع الجهات المعنية بحقوق الإنسان لتحمل مسؤولياتها والدفاع عن الشعب الأحوازي وحمايته من السياسات الإجرامية وعلى وجه الخصوص الاعدامات، والإبادة الجماعية التي يتعرض لها من خلال سياسات ممنهجة والتهجير القسري، كما تناشد المجتمع الدولي باتخاذ موقف صريح عما يجري في الاحواز.

سعيد حميدان
المدير التنفيذي
المنظمة الأحوازية لدفاع عن حقوق الإنسان

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin