مناشدة عاجلة

image

23 يناير 2016

مناشدة عاجلة

إلى مجلس حقوق الإنسان

إلى جميع المنظمات المعنية بحقوق الإنسان

داهمت قوات الأمن والحرس الثوري بيوت المواطنين العرب في جزيرة هندرابي الأحوازية وهتكت حرمات البيوت وعبثت فيها واستولت على الكثير من الأراضي والممتلكات ثم سلمتها إلى “إدارة المنطقة الحرة”. ولم تهتم هذه القوات الأمنية بحقوق المواطنين العرب ولم تبين لهم أسباب الاستيلاء على هذه الأراضي والممتلكات. ورغم هذه الممتلكات والأراضي تعتبر المصدر الاقتصادي الوحيد للمواطنين العرب التي ورثوها من آبائهم واجدادهم ولكن سلطات الدولة الفارسية وقواتها الأمنية لم تعر أي اهتمام لوضعهم الاقتصادي المتردي ولم تعوضهم أو تنصفهم في تعاملها معهم.

لذلك تدين المنظمة الأحوازية لدفاع عن حقوق الإنسان هذه الممارسات غير الإنسانية تجاه الشعب العربي الأحوازي في جزيرة هندرابي وتدين كل الممارسات والإجراءات الإجرامية وغير القانونية في جزيرة هندرابي والمناطق الأحوازية الأخرى. وتحمل المنظمة الأحوازية لدفاع عن حقوق الإنسان، الدولة الفارسية مسؤولية ما يحدث للمواطنين العرب الأحوازيين في هذه الجزيرة وغيرها من المناطق العربية في الأحواز وتحملها مسؤولية ما ستؤول إليه الأمور. كما أنها تدين وتستنكر كل الأعمال والسياسات الفارسية الشنيعة التي تستهدف معالم ومظاهر عروبة الأحواز.

وفي نفس الوقت الذي تعلن فيه المنظمة الأحوازية لدفاع عن حقوق الإنسان، دعمها وتأييدها لمطالب الشعب العربي الأحوازي وحقوقه المشروعة وعلى رأسها حق الدفاع عن النفس والممتلكات وحق تقرير المصير، فأنها تناشد الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والإقليمية بضرورة وضع حد للسياسات الفارسية ضد الشعب العربي الأحوازي وتناشدها باتخاذ موقف صريح عما يجري في الأحواز من انتهاكات واعتداءات فارسية ضد الشعب العربي الأحوازي وممتلكاته.

يذكر أن جزيرة هندرابي تقع في الشمال الشرقي من جزيرة قيس وتبعد عنها مسافة 28 كلم وتبعد حوالي 24 كلم عن جزيرة شيخ شعب. وكان البريطانيون يسمونها اندرابياInderabiu ) )، وسكانها عرب ينحدرون من قبائل عربية عريقة .

المنظمة الأحوازية لدفاع عن حقوق الإنسان

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin