في ظل تقاعس النظام.. مبادرات شعبية أحوازية لتعقيم الشوارع والمنازل ضد “كورونا

image

11 أبريل 2020

الأحواز في زمن الكورونا.. مبادرات شعبية لمواجهة الوباء وتقاعس النظام الإيراني

 

رصدت المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان، انطلاق المبادرات الشعبية والحملات الوطنية لتعقيم وتطهير شوارع الأحواز في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وتمثلت الحملات في تنظيف الشوارع وردم الحفر والمستنقعات الآسنة لكونها بيئة صالحة لتكاثر الأوبئة والأمراض المستوطنة، وتعقيمها قدر المستطاع، هذا إلى جانب نشر الإرشادات والتوجيهات الصحية السليمة للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا.

وبحسب المنظمة، فإن المشاركين في الحملة أكدوا أن الإهمال المتعمد الذي لحق بالبنية التحتية والمرافق العامة في الأحواز على مدى عقود؛ يجعل المهمة تبدو صعبة لما تتطلبه من إمكانيات مادية ومعدات وخبرات فنية، ولكن ما أنجز حتى الآن بالإمكانيات البسيطة المتوفرة، يعتبر عاملاً مشجعًا للاستمرار في تنفيذ المبادرة.

وتشهد الحملة إقبالًا كبيرًا من المواطنين على المشاركة في أعمال التطهير والتنظيف والتي ركزت على ردم المستنقعات الراكدة في الأحياء وتعقيم الشوارع والأسواق والمرافق العامة.

تأتي هذه المبادرة الشعبية، كخطوة عملية لمواجهة الخطر الداهم من سرعة انتشار وباء كورونا على حياة المواطنين، مقابل الإهمال واللا مبالاة الذي يبديه النظام الإيراني إزاء هذا الخطر الداهم.

وبينما تؤكد الإحصاءات غير الرسمية بأن أعداد المصابين والضحايا أكبر مما أعلنته الدولة، يصر النظام على رفض الحجر الصحي إلا في نطاق محدود وللحالات المتطورة التي لا رجاء من شفائها ليقتصر دور الجهات المعنية على التصديق بوفاة الحالة فقط.

ودأب المسؤولون الكبار في الدولة وعلى رأسهم حسن روحاني رئيس الدولة، على التصريح “بأن الفيروس مدبر من امريكا، فعلى  الشعب أن لا يقابل هذا (العداء) بالخوف والهلع؛ بل عليه الصمود والتعايش مع الأمر الواقع بسلام لابطال مخطط (أعداء الأمة الإيرانية) حسب زعمهم”، وأصبحوا بذلك مادة للتندر يسخر منها المواطنون.

وتؤكد المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان أن المبادرات الشعبية الأحوازية يحركها الإحساس بالخطر في ظل غياب النظام الإيراني أو جهة مسؤولة تمتلك رؤية إستراتيجية في مواجهة هذا الخطر الداهم، وهي أي (المبادرة) بالرغم من إمكانياتها البسيطة إلا أنها خطوة هامة للتعبير عن إرادة الحياة، وهي نفس الإرادة التي أبقت هذا الشعب صامدًا في مواجهة محتل يستهدف وجوده على مدى قرن من الزمان.

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin