ضمن حملتها الغاشمة.. المخابرات الإيرانية تعتقل شقيقين من مدينة السوس

image

14 يناير 2021

ضمن حملتها الغاشمة.. المخابرات الإيرانية تعتقل شقيقين من مدينة السوس

 

اعتقلت المخابرات الإيرانية الشقيقين علي ومحمد الكعبي من مدينة السوس في الأحواز العربية واقتادتهم إلى مكان مجهول دون معرفة أسباب الاعتقال أو الاتهامات الموجهة إليهم.

 

وكانت قوة معززة من شعبة المخابرات اقتحمت مدينة السوس الأسبوع الماضي وداهمت منزلهم بشكل وحشي قبل أن تقتادهم إلى جهة غير معلومة.

 

وأكدت مصادر حقوقية في الداخل الأحوازي أن أجهزة الأمن الإيرانية تقود منذ أشهر حملة اعتقالات غاشمة طالت جميع المدن والقرى الأحوازية، دون توجيه أي تهم إلى المعتقلين أو توضيح الأسباب.

 

وتدين المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان، استمرار حملة الاعتقالات العشوائية على الأراضي الأحوازية، لافتة إلى أن باب السجون الإيرانية بات متسعًا لجميع فئات الشعب الأحوازي؛ فلم يعد هناك حرمة لطفل أو امرأة أو عجوز.

 

وتؤكد المنظمة أن النظام الإيراني جعل السجن بيت المعارض، ومفتاحه قائمة من التهم الملفقة تارة بغرض كبح جماح أي انتفاضة أحوازية وإرهاب النشطاء، وتارة بهدف تكميم الأفواه وقمع حرية التعبير للتغطية على انتهاكاته البشعة بحق الشعب الأحوازي.

 

وتشير إلى أن الانتهاكات الإيرانية تندرج في قائمة العقوبات الجماعية بالمخالفة لاتفاقية جنيف، مطالبة المجتمع الدولي بالتحرك الفوري لوقف جرائم النظام الإيراني وإلزامه بالمواثيق والعهود الدولية الخاصة بحقوق الإنسان.

 

وتحمل سلطات النظام الإيراني المسؤولية الكاملة عن حياة المعتقلين في ظل تفشي وباء كورونا (كوفيد – 19)، داعية إلى الإفراج الفوري عن كل المعتقلين وإسقاط الاتهامات الموجهة إليهم وضمان عدم ملاحقتهم.

 

المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin