راشد صيداوي.. ضحية جديدة لحملة الاعتقالات التعسفية في الأحواز

image

01 يناير 2021

راشد صيداوي.. ضحية جديدة لحملة الاعتقالات التعسفية في الأحواز

 

تتواصل حملة الاعتقالات التعسفية التي تشنها سلطات النظام الإيراني التعسفية في الأراضي الأحوازية كافة، دون أن تفرق بين صغير أو كبير، ولا رجل أو امرأة، ولا شيخ أو عجوز.

 

وقالت مصادر حقوقية، إن قوات النظام الإيراني اعتقلت المواطن راشد صيداوي من أبناء مدينة معشور الأحوازية قبل أيام، بعد أن اقتحمت منزله فجرًا مروعة كل من كانوا فيه.

 

وأوضحت المصادر أن المعتقل راشد صيداوي ناشط مدني، مهمتم بالأعمال الثقافية والاجتماعية والإغاثية في مدينة معشور.

 

وأرجعت سبب الحملات التي يشنها النظام الإيراني إلى المظاهرات العارمة المنددة باعتقال رئيس حركة النضال السابق حبيب اسيود بمشاركة كل أطياف المجتمع في مدينة معشور.

 

من جهتها تجدد المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان دعوتها إلى المنظمات والهيئات الحقوقية والدولية بضرورة تشكيل لجنة تقصي حقائق للوقوف على حقيقة الانتهاكات التي يتعرض لها المعتقلين الأحوازيين في السجون الإيرانية.

 

ودعت المنظمة المجتمع الدولي والأمم المتحدة ولا سيما اللجان والمقررين الخواص المعنيين بالتحقيق بالجرائم التي ترتكب في إيران، ومنها الفريق العامل المعني بمسألة الاحتجاز التعسفي، والمقرر الخاص المعني بمسألة التعذيب، ولجنة مناهضة التعذيب، والفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي، أن يراقبوا الوضع في الأحواز عن كثب.

 

وتؤكد ضرورة السعي إلى رصد الانتهاكات وتوثيقها، والضغط على السلطات الإيرانية لوقفها تمامًا وبشكل فوري، وتقديم المسئولين عن ارتكابها إلى العدالة.

 

المنظمة الاحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin