يوم الشهيد الأحوازي..ذكرى سطرها أبطال النضال بدمائهم

image

13 يونيو 2020

يوم الشهيد الأحوازي..

 

ذكرى سطرها أبطال النضال بدمائهم من أجل القضية الأحوازيه

 

يصادف اليوم 13 حزيران/يونيو من كل عام، ذكرى يوم الشهيد الأحوازي، والذي أقر تخليدًا لأرواح الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم من أجل الوطن.

 

ففي 13/6/1964م أعلن عن هذا اليوم، يومًا للشهيد وهي الذكرى السنوية لاستشهاد زعماء الثورة الأحوازية الذين قضوا رميًا برصاص النظام الإيراني، وهم كل من الشهداء: محي الدين آل ناصر، عيسى المذخور، ودهراب شميل الناصر بتهمة تشكيل منظمة عربية تهدف إلى تحرير الأحواز وإلحاقه بالوطن العربي.

 

وانطلاقًا من وصية الشهيد محيي الدين ورفاقه الذين تعرضوا لأبشع صنوف التعذيب لنحو ثمانية أشهر متواصلة، والتي جاء فيها: “سنذهب ضحايا لقضية الأحواز.. لكن المهم أن تبقى الأحواز عربية”، فإن المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان، توجه التحية والتقدير إلى أرواح الشهداء الأبطال في يومهم الكبير والذين قدموا أغلى ما يملكون.

 

وعلى نهج القادة، تدعو المنظمة أبناء الشعب الأحوازي إلى السير على درب الأبطال الذين كتبوا أروع صفحات التاريخ بدمائهم من أجل القضية الأحوازية، وأناروا الطريق لأجيال قادمة دفاعًا عن هوية شعبهم العربي الأبي.

 

وتؤكد المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان على أهمية المضي قدمًا من أجل التصدي لمخططات النظام الإيراني التي تهدف لتصفية القضية الأحوازية، ومواجهة مؤامراته في كل الميادين، وفي كافة المؤسسات والهيئات والجمعيات الإقليمية والدولية، وبكل الطرق والوسائل الكفاحية المتاحة.

 

وتنتهز المنظمة هذه المناسبة في تذكير المجتمع الدولي بواجباته تجاه الشعب الأحوازي الذي يتعرض لأبشع أنواع الانتهاكات من قبل نظام أقام دعائمه على أسس غير شرعية تبنى خلالها سياسات فاشية ظالمة.

 

المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان

 

 

بيان المنظمة الاحوازية للدفاع عن حقوق الانسان

يوم الشهيد الأحوازي.. ذكرى سطرها أبطال النضال بدمائهم

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin