حناجر في مواجهة البنادق.. جهاز الاستخبارات الإيراني يعتقل الشاعر مصطفى الهليچي

image

03 نوفمبر 2020

حناجر في مواجهة البنادق.. جهاز الاستخبارات الإيراني يعتقل الشاعر مصطفى الهليچي

 

اعتقل جهاز الاستخبارات الإيراني، الشاعر الأحوازي والناشط الثقافي الإعلامي مصطفى الهليچي، واقتاده إلى جهة مجهولة.

 

ويعد الشاعر مصطفى جمال الهليچي من أبرز أدباء الأحواز، وله نشاط ثقافي واسع بين فئات المجتمع الأحوازي، وصاحب بصمة مؤثرة في إثراء الحس الوطني.

 

وأرجعت مصادر حقوقية اعتقال الشاعر الهليچي بسبب إدارته لبرنامج منصة الوطن الثقافية داخل الأحواز، الذي يمتلك شعبية كبيرة والمؤثرة في توعية الشعب الأحوازي.

 

ويضع النظام الإيراني أدباء وشعراء الأحواز نصب أعينه بسبب وقوفهم في خنادق النضال والثورة ضد طغيانه واستبداده البغيض من خلال إبداعاتهم الشعرية وقصائدهم المتأججة بالمشاعر الوطنية.

 

من جهتها، تدين المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان هذا المسلك البربري الذي ينتهجه النظام الإيراني بحق شعراء وأدباء الأحواز؛ ليس لشيئ سوى مقارعتهم الطغيان والعدوان الذي يتعرض له الشعب الأحوازي.

 

وتشير المنظمة إلى أن الحضور الفاعل لشعراء الأحواز في مسيرة النضال الوطني والدعوة إلى مواجهة قوى الطغيان دفعوا ثمنه غاليًا، وأكبر دليل على ذلك واقعة اغتيال الشاعر العربي الأحوازي حسين حيدري مسمومًا بعد إطلاق سراحه بقليل من قبل القوات الأمنية.

 

وتشد المنظمة على أيدي الشعراء بمواصلة كفاحهم الأدبي، فصوت الشعر الهادر بمثابة حمم بركانية وقذائف خارقة تهدد حصون النظام الإيراني لما تحمله من تأثير بالغ في التحريض ضد الطغيان والتعبير عن إرادة الشعب الأحوازي الحر.

 

كما تدعو الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، والمنظمات والهيئات الثقافية العربية والدولية إلى مؤازرة أدباء وشعراء الأحواز وأهل القلم ضد الهمجية الإيرانية، وإيقاف جرائم القتل، والعنصرية، ومصادرة الرأي بحقهم.

 

المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان

 

حناجر في مواجهة البنادق.. جهاز الاستخبارات الإيراني يعتقل الشاعر مصطفى الهليچي

حناجر في مواجهة البنادق.. جهاز الاستخبارات الإيراني يعتقل الشاعر مصطفى الهليچي

حناجر في مواجهة البنادق.. جهاز الاستخبارات الإيراني يعتقل الشاعر مصطفى الهليچي

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin