انقذوا السجين الاحوازي رحمان عساكره

image

06 مارس 2020

“مناشدة حقوقية ”

تناشد المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان بلإفراج عن المعتقل رحمان عساكرة

أكدت مصادرنا بأن حياة الاسير رحمان عساكره و باقي السجناء في خطر.
السيد عساكرة قضي أكثر من 9 اعوام من حياته فى سجن مدينة قوجان الإيرانية وانقطع اتصال بأهله منذ ثلاثة أيام حيث كان يشكو من أعراض تشبه بمرض كرونا مثل الكحة و الحمى و الكساله الشديدة.

كما أكدت المصادر وفاة احد السجناء سجن قوجان قبل أيام. و سجين آخر يعيش في حالة حرجة من المرض و طالب السيد رحمان عساكرة رئيس السجن بالحجر الصحي و الرعاية الطبية دون الاستجابة من دائرة السجن !

يذكر أن السيد رحمان عساكرة من مواليد مدينة الخلفية (رامشير) حاصل علي شهادة الماجستير في علم الاجتماع كان يعمل كمعلم في احد مدارس الخلفية.
ٱعتقل السيد رحمان عساكرة علي يد قوات النظام الإيراني في عام 2011 و حكم عليه بالسجن لمدة 20 عام مع النفي من الاحواز الى مدينة قوجان الايرانية.

المعتقل رحمان عساكرة متزوج و لديه ولدين و بنتين و فقد ابنه حامد و هو في السجن عام 2012 أثر حادث سير.
المنظمة الاحوازية للدفاع ان حقوق الانسان تحمل النظام الايراني مسئوليت أنتشار هذه الأمراض في السجون و تطالب بلافراج السجناء حفاظاً علي ارواحهم.

يعتقد كثير من النشطاء حقوق الانسان بأن انتشار فيروس الكورنا في السجون هو احد أساليب النظام الايراني للتخلص من السجناء السياسيين و خاصه المحكومين عليهم بالاعدام
لهذا تطالب “المنظمة” كافة المؤسسات الدولية للتدخل و الضغط علي النظام الايراني بالتحقيق في حالات الوفاة الذي لم يكشف عنها النظام الإيراني، ام انها اسباب أخري لا صلة لها بفيروس كورونا

المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان تطالب المجتمع الدولي بالقيام بواجبه الانساني تجاه كل المعتقلبن في زنازين النظام الايراني.

المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان
05_03_2020

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin