النظام الإيراني يوسع دائرة الاعتقال في صفوف الأدباء والشعراء والنشطاء بالأحواز

image

01 يونيو 2020

النظام الإيراني يوسع دائرة الاعتقال في صفوف الأدباء والشعراء والنشطاء بالأحواز

 

وسعت قوات الأمن الإيرانية من حملة اعتقالاتها في صفوف الأدباء والشعراء والنشطاء بالأحواز في إطار الحملة القمعية التي تشنها لؤأد الحراك الأحوازي المناهض لأركان النظام الإيراني.

 

وقالت مصادر محلية، إن سلطات النظام الإيراني اعتقلت الشاب الأحوازي خير الله الحيدري – البالغ من العمر 24 عامًا – خلال عيد الفطر المبارك واقتادته إلى مكان مجهول.

 

وأكدت المصادر أن القوات الأمنية في معشور ترافقها أجهزة الاستخبارات الإيرانية نفذت حملة مداهمات بالحي؛ أسفرت عن اعتقال الشاعر حسام كرغولي والسيد جمال النيسي واقتادتهم إلى جهة غير معلومة.

 

وكانت الأجهزة الأمنية الإيرانية قد كثفت من حملة الاعتقالات بحق الشعراء والنشطاء والمثقفين الأحوازيين قبيل شهر رمضان المبارك وعيد الفطر خوفًا من دورهم في تنظيم الأنشطة والفعاليات التي تهدف إلى رفع وعي الشباب الأحوازي ومواجهة سياسات طمس الهوية العربية، وجذب أنظار العالم إلى قضيتهم عبر رفع العلم الأحوازي.

 

وعليه، فإن المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان تستنكر استمرار سياسة التنكيل والانتقام التي تمارس بحق الأدباء والشعراء والنشطاء والمثقفين الأحوازيين والزج بهم في السجون دون أية تهم سوى الشعور بالانتماء وحب الوطن.

 

وتؤكد أن الاعتقالات التعسفية بحق الأدباء والشعراء والمثقفين الأحوازيين؛ تعد جريمة ترتكب بحق حاملي لواء الوعي الإنساني وأصحاب الأهداف النبيلة؛ وتعري وجه النظام الإيراني القبيح.

 

وتدعو المنظمة الأدباء والكتاب والمثقفين العرب واتحادات الكتاب ومنظمات حقوق الإنسان والمؤسسات العربية والدولية المعنية بالانتصار للحريات وسيادة القانون في كل مكان، بالتضامن والوقوف صفًا واحدًا ضد انتهاكات النظام الإيراني بحق الشعراء والأدباء الأحوازيين وتسليط الضوء على قضيتهم العادلة.

 

المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin