المنظمة الأحوازية لحقوق الإنسان تدين حملة الاعتقالات في الأحواز

image

21 أبريل 2019

 

المنظمة الأحوازية لحقوق الإنسان تدين حملة الاعتقالات في الأحواز أدانت المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان، حملة الاعتقالات التي شنتها قوات النظام الإيراني في مدينة الأحواز العاصمة، في سعيها لتكميم الأفواه، وقمع الحريات، وإرهاب المواطنين.

وأكدت المنظمة في بيان لها، أنها تتابع بقلق شديد مداهمات قوات النظام الإيراني لمنازل الأحوازيين في قرى ومدن أحوازية، لانتزاع المواطنين من وسط أهاليهم بالقوة، دون تهم تذكر.

و وثقت المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان، اعتقال الاستخبارات الإيرانية في الأحواز العاصمة، 4 مواطنين، عملوا جميعًا في تقديم المساعدات وخدمة أخوانهم المشردين جراء الفيضانات والسيول المفتعلة في الوطن، منذ يناير الماضي.

وضمت البيان اسماء المعتقلين، كل من

1- السيد هاشم ابن ناصر الهرموشي، 45عامًا، من قرية الشبيشه، يعول 5 أطفال، و

2- السيد عيسي صفر النيسي، 32عامًا، من مدينه شيبان، يعول 3 أطفال أحدهم يعاني من مرض ارتيسم، وأيضًا،

3- السيد حاتم دحيمي 33عامًا، من حي الملاشيه، و

4- السيد إبراهيم دحيمي، 30 عامًا، من حي الملاشيه

وأكدت مصادر أحوازية، أن مداهمات مخابرات الحرس الثوري الإيراني لا تستند على سند قانوني، والهدف منها إرهاب الأطفال والنساء.

وتطالب المنظمة المجتمع الدولي بسرعة التدخل لوضع حد لتلك الممارسات الإجرامية بحق الشعب الأحوازي، مؤكدة على ضرورة احترام المواثيق الإنسانية ومواثيق حقوق الإنسان.

وتدعو المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان العالم للضغط على النظام الإيراني، لوقف تلك الانتهاكات بحق الشعب الأحوازي، من تفرقة عنصرية، وطائفية، وممارسات قمعية تخالف كل المواثيق الدولية والإنسانية، فضلًا عن العمل لإعادة الحقوق المسلوبة للشعب الأحوازي تحت مظلة النظام الإيراني.

المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin