5 معتقلين أحوازيين يدخلون في إضراب عن الطعام احتجاجًا على أحكام الإعدام

image

27 يناير 2021

5 معتقلين أحوازيين يدخلون في إضراب عن الطعام احتجاجًا على أحكام الإعدام

 

كشفت مصادر حقوقية عن دخول خمسة معتقلين أحوازيين في إضراب مفتوح عن الطعام في سجون النظام الإيراني، رفضًا لأحكام الإعدام الصادرة بحقهم.

 

وأكد المصادر أن المعتقلين الخمسة تعرضوا لانتهاكات مروعة تنوعت بين التعذيب الجسدي والنفسي في سجن الأحواز المركزي، قبل أن تزج بهم سلطات السجن في الحبس الانفرادي.

 

وأوضحت أن أربعة منهم وهم علي مطيري وعلي خسرجي وحسين سيلاوي وجاسم حيدريصدر  بحقهم حكمًا بالإعدام، لكن علي مجدم في انتظار النطق بالحكم ووجهت للخمسة تهم مختلفة، منها المحاربة والفساد في الأرض، والعمل ضد الأمن القومي من قبل محكمة الثورة في الأحواز.

 

ولفتت إلى أن المعتقلين أدلوا باعترافات قسرية وكاذبة بعد أن تعرضوا لجرعات مختلفة وعنيفة من التعذيب وصلت إلى أقصى حد لها؛ حتى تسببت في كسر أذرع وضلوع بعضهم ، وانتهت ببث اعترافات اتخت تحت ضغط رهيب.

 

وبحسب المعلومات التي تحصلت عليها المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان، فإن جاسم حيدري (31 عامًا) من سكان الزعفرانية في الأحواز، اعتقل في ديسمبر 2017، وتم تأييد حكم الإعدام الصادر بحقه.

 

أما علي خسرجي (29 عامًا) من سكان علوي، وحسين سيلوي (33 عامًا) من قرية خبينة، المدينة الرابعة بالأحواز، وعلي مقدم (39 عامًا) من كوت سيد صالح، اعتقل من قبل المخابرات في 11 فبراير 2017 ، مع 14 مواطنا عربيا، بينهم امرأتان، في انتظار النطق بالحكم.

 

وأخيرًا.. علي مطيري، ملاكم من سكان شيبان شمال الأحواز، اعتقل في 6 مايو 2016 بتهمة اغتيال اثنين من الباسيج في شيبان، وأيدت المحكمة العليا حكم الإعدام الصادر بحقه.

 

وعلى هذا، تدين المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان أحكام الإعدام الجائرة الصادرة عن القضاء الإيراني المسيس، والمخالفة للمبادئ الأساسية والسامية بموجب القانون الدولي الخاص بحقوق الإنسان.

 

وتؤكد المنظمة أن أحكام الإعدام الجائرة الأخيرة تعد شكلًا من أشكال إخفاق العدالة، ووصمة عار على جبين النظام الإيراني، المستمر في انتهاكه الصارخ للقوانين والمعايير الدولية.

 

وتشدد على ضرورة تدخل المؤسسات القانونية والحقوقية كافة للجم سياسات التطرف الإيرانية في معاملة المعتقلين والتنكيل المتواصل بهم.

 

وتشير المنظمة إلى أنه لا تزال المخاوف الأحوازية قائمة من تسلل فيروس “كورونا” وتفشيه بشكل كبير وخطير داخل سجون النظام الإيراني، في ظل عدم اتخاذه الإجراءات الوقائية اللازمة، وخاصة مع استمرار مخالطة السجانين للمعتقلين، بعد ثبوت إصابة العديد منهم بالفيروس الخطير، الأمر الذي يستدعي تدخلًا دوليًا وعاجلًا.

 

المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان

 

5 معتقلين أحوازيين يدخلون في إضراب عن الطعام احتجاجًا على أحكام الإعدام

5 معتقلين أحوازيين يدخلون في إضراب عن الطعام احتجاجًا على أحكام الإعدام كشفت مصادر حقوقية عن دخول خمسة معتقلين أحوازيين في إضراب مفتوح عن الطعام في سجون النظام الإيراني، رفضًا لأحكام الإعدام الصادرة بحقهم

5 معتقلين أحوازيين يدخلون في إضراب عن الطعام احتجاجًا على أحكام الإعدام
كشفت مصادر حقوقية عن دخول خمسة معتقلين أحوازيين في إضراب مفتوح عن الطعام في سجون النظام الإيراني، رفضًا لأحكام الإعدام الصادرة بحقهم

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin