أجهزة النظام الإيراني تعتقل شقيق الأسير عباس ساعدي فجرًا

image

14 فبراير 2021

أجهزة النظام الإيراني تعتقل شقيق الأسير عباس ساعدي فجرًا

على طريقة العصابات وقطاع الطرق، داهمت أجهزة النظام الإيراني فجرًا منزل الناشط المدني أحمد ساعدي، قبل أن تقتاده لمكان مجهول.

 

يُذكر أن أحمد ساعدي هو الكاتب والناشط المدني عباس الساعدي المعتقل منذ شهور لدى أجهزة المخابرات، والذي يحظى بمكانة رفيعة وله ثقله الاجتماعي في مدينة الحميدية.

 

وقالت مصادر حقوقية، إن النظام الإيراني دأب على اقتحام منازل المواطنين الأحوازيين في أوقات متأخرة من أجل بث الرعب والخوف وإرهاب الشعب الأحوازي الأعزل.

 

من جانبها، تحمل المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان، النظام الإيراني المسؤولية الكاملة عن حياة الناشط المدني أحمد ساعدي، مطالبة بضرورة الإفراج الفوري والعاجل عنه دون شروط.

 

وتشير المنظمة إلى أن النظام الإيراني اعتاد على اعتقال أشقاء الأسرى من أجل الضغط عليهم سواء بانتزاع اعترافات قسرية أو ضمان وقف أنشطتهم الثقافية والمدنية والإغاثية.

 

وتطالب المنظمة، الأمم المتحدة إلى الإسراع بالتحقيق في الجرائم الموثقة التي يرتكبها النظام الإيراني تجاه الشعب العربي الأحوازي وعلى رأسها حملات الاعتقال الممنهجة التي يتعرض لها النشطاء المدنيين.

 

كما تناشد المجتمع الدولي بالتحرك العاجل لوقف الانتهاكات وحماية المدنيين وضمان احترام قواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان، وتلبية مطالب الأسرى.

 

المنظمة الأحوازية للدفاع عن حقوق الإنسان

WordPress Lightbox Plugin
WordPress Lightbox Plugin